اخبار السودان اليوم

والي كسلا يتفقد قوات العمل العدائي

كسلا : إنتصار تقلاوي

تفقد والي كسلا المكلف الاستاذ محمد موسي عبد الرحمن برفقة اعضاء لجنة امن الولاية وضحت المهام التي تقوم بها هذه المكونات على اساس وطني بحت واستعداد عال من أجل حماية الولاية من اي اعتداء ظاهريا وباطنيا.

الزيارة بدأت بزيارة اللواء ٤١ مشاه والاستماع الي تنوير شامل من قائد اللواء العقيد حسين يوسف الذي رحب بزيارة والي الولاية ومن رافقه.

ومن خلال الشرح جاءت التطمينات على أن القوات المسلحة السودانية هي على العهد وان معركة الكرامة هي معركة لاثبات الذات. وكان لابد من تفقد مصابي أحداث معركة الكرامة نزلاء المستشفى العسكري والتعرف على حالاتهم المرضية وكل مايقدم لهم من رعاية صحية وغيرها. وجاء دور الخلية الامنية التي تعمل بجهد كبير في التغلغل وسط متاهات التامر خاصة وان الخلايا النائمة التي اصبحت قوة ضاربة للعدو يحتاج التعامل معها الي صبر وتاني واخترافية في جمع المعلومات ورصدها وتحليلها ثم الاستنتاجات علي اساس الواقع.

واسفرت الخلية الامنية عن ضبط عدد من الأشخاص الذين ثبت انتماءهم للدعم السريع المليشيا المتمردة معاونين لها واخري مازالوا في مرحلة التحقيق. إذا هي خطوات مهمة وحادة ذات نتائج واسعة تفضي الي وصلحة تجفيف البور التي تاتي منها الأزمات مما دفع الوالي الي تقديم دعمه المادي للوحدة الفنية لعمل الخليل لاستكمال نواقص العمل فيها. اما بخصوص قوات العمل العدائي الخاص التي حققت إنجازات كبيرة من خلال عملها وتنسيقها مع مع لجنة امن الولاية في وقت تنقصها بعض المعينات التي تساعد على استكمال مهامها سواء على مستوى الاداء الاداري أو اللوجستي أو حتى الأفراد انفسهم.

وعدد قائد القوة ماتحقق من إنجازات وماهو عائق للعمل وشكل التنسيق مع الاجهزة النظامية الاخري في تأدية المهام. وفي كلمات معبرة حاثة على الثناء المجهودات القوة اشاد الوالي بعمل القوة ودورها في حماية وتأمين الولاية مؤكدا ان دافع حب الوطن وحماية الولاية كان العامل الرئيس للانضمام للقوة. واعلن عن التزامه بتوفير كافة احتياجات القوة من تأسيس واثاث وغيرها تقديرا للمهام الجسام. وقال ان قوات العمل العدائي الخاص ستكون في المقدمة مع اخوانهم في القوات المسلحة واسناد ها في معركة الكرامة وان ولاية كسلا وعبر هذه القوة ستكون البداية لتحرير الخرطوم والجزيرة وولايات دار فور وكردفان. وكشف عن بشريات النصر التي حققتها القوات المسلحة في العاصمة الخرطوم وبعض مناطق الجزيرة.

ودعا بشده القوة للعمل بشكل خاص في الخلايا النائمة واكتشافها لخطورتها والتي أصبح العدو يعتمد عليها بشكل كبير. وكانت زيارة الوالي المكلف والوفد المرافق له قد وجدت ترحيبا كبيرا من أفراد القوة في تعبير خالص دال على موقف هذه القوة وما تحمله من مهام وطنية

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.