اخبار السودان اليوم

عقار.. الجيش قادر على حسم المليشيا عسكرياً

كوستي – نبض السودان

قال نائب رئيس مجلس السيادة السوداني مالك عقار الاحد، إن الجيش السوداني قادر على إنهاء الحرب مع قوات الدعم السريع عسكريا، مقللا من إمكانية وقف النزاع سلميا.
وبدأ عقار الذي يرأس أيضًا الحركة الشعبية لتحرير السودان – الجبهة الثورية، جولة شملت إقليم النيل الأزرق وسنار والنيل الأبيض متفقدا الأوضاع الأمنية والإنسانية في تلك الولايات والوقوف على آخر استعداد الجيش حول العملية العسكرية المحتملة والتي تستهدف ولاية الجزيرة التي تسيطر عليها قوات الدعم السريع منذ ديسمبر الماضي.

وقال عقار لدى مخاطبته الجنود والضباط في قيادة الفرقة 18 مشاة في كوستي بولاية النيل الأبيض “نثق في القوات المسلحة في حسم المعركة مع الدعم السريع عسكريا.. إمكانية إنهاء الحرب سلميا ضعيف”.

ووجه الجيش والقوة النظامية الأخرى بالتقدم في كل المحاور والتضييق على “المليشيا المتمردة”، وقال “إننا نقاتل عدوا مهددا لدولة السودان ووحدته وتفتيته والاستيطان فيه وأن ذلك لن يتم إلا بتدمير القوات المسلحة”.
وأكد أن القوات المسلحة “لم تهزم ولن تهزم”، وأن ذلك ثبت بالتجربة من خلال قتاله للجيش لنحو 40 عاما.
وشدد على أهمية إنهاء الحرب بالسلاح وإعادة الإعمار عن طريق السياسيين الذين يمثلون الشعب وليس من اسماهم السياسيين المراهقين والناشطين الذين يتجولون في عواصم دول العالم – وفقًا لقوله.

ووصف حديث قوات الدعم السريع بقتال دولة 1956 ومن أجل التحول الديمقراطي بالفرية والتعبئة الرخيصة، ونوه الى أن المرحلة القادمة هي مرحلة تأسيس السودان وتعميره وبنائه بصورة حديثه وتغيير سلوك السودانيين والتفكير في الدولة السودانية التي يتعايش فيها الجميع.

وطالب قيادة الفرقة 18 مشاة بتأمين الحدود في إطار المسؤولية وفتح الطريق إلى الأبيض حتى تتمكن القوات المسلحة لنظافة دارفور وبث الطمأنينة والسلام وسط المواطنين.
وشارفت الحرب في السودان على إكمال عام دون أن يلوح في الأفق أمل في إيقافها لإصرار طرفي النزاع العسكري على القتال متجاهلين دعوات إقليمية ودولية ومحلية بالعودة لطاولة المفاوضات.
وخلفت الحرب الآخذة في التمدد أوضاعاً إنسانية بالغة التعقيد وتشريد مايزيد على تسعة ملايين سوداني داخليا وخارجيا.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.