اخبار السودان اليوم

البرهان يتعهد بالضغط حتى النصر الكامل

رصد – نبض السودان

قال قائد الجيش السوداني الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان لقواته إن الجيش سيواصل الضغط للسيطرة على مزيد من الأراضي بعد أهم تقدم حققه في الحرب الدائرة منذ 11 شهرا ضد قوات الدعم السريع، بينما حذرت مؤسسة خيرية من تزايد احتمالات حدوث وفيات بسبب الجوع.

وسيطرت قوات الجيش يوم الثلاثاء على مقر الهيئة القومية للإذاعة والتلفزيون في أم درمان الواقعة على الضفة الأخرى من نهر النيل وتمثل جزءا من العاصمة الخرطوم. وقال شهود إن الجيش تلقى تعزيزات بنشر طائرات مسيرة في الآونة الأخيرة. وكانت قوات الدعم السريع، وهي فصيل عسكري منافس له اليد العليا في الصراع، تسيطر على المنطقة منذ الأيام الأولى للحرب في أبريل نيسان من العام الماضي.

وعلى الرغم من توقف البث من مبنى الإذاعة والتلفزيون، وسع التقدم نطاق نفوذ الجيش عبر وسط مدينة أم درمان القديم، وهذا مهم استراتيجيا لأن به قواعد عسكرية ويمثل نقطة عبور لإمدادات قوات الدعم السريع.

وقال شهود لرويترز إنهم رأوا مركبات مدمرة تابعة لقوات الدعم السريع وجثث مقاتلين من قوات الدعم السريع قرب مجمع الإذاعة والتلفزيون يوم الأربعاء.

وقال البرهان للجنود في قاعدة سلاح المهندسين في أم درمان في وقت متأخر من مساء يوم الثلاثاء «رسالتنا لمتمردي الدعم السريع أن القوات المسلحة والأجهزة النظامية العسكرية ستلاحقكم في كل مكان، وكذلك المواطنين حتى يتحقق النصر الكامل».

وأضاف البرهان، بحسب بيان صدر يوم الأربعاء، أن الجيش سيواصل قتال قوات الدعم السريع في أجزاء أخرى من العاصمة وفي منطقة دارفور بغرب السودان وولاية الجزيرة جنوبي الخرطوم، وهي مناطق حققت فيها قوات الدعم السريع تقدما سريعا أواخر العام الماضي «حتى تحقيق النصر الكامل».

فيما نشر الجيش مقطعا مصورا يظهر فيه البرهان وهو يتوقف في قافلة من سيارات الدفع الرباعي مع حراس مدججين بالسلاح لتناول إفطار رمضان مع سكان على جانب طريق في أم درمان.

وأشار الجيش إلى أنه لن يأخذ في الاعتبار المناشدات الدولية لوقف إطلاق النار في شهر رمضان ما لم توافق قوات الدعم السريع على انسحاب عسكري كبير.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.